نجحت البطلة التونسية روعة التليلي، يـوم الجمعة، فى إضافة الميدالية الذهبية الثانية لرصيدها، فى رمي القرص، اثناء الاسطورة الجديد اليـوم السابع مـن بطوله العالم لألعاب القوى لذوي الهمم التى تحتضنها العاصمة الفرنسية “باريس 2023”.

وسجلت البطلة التونسية رمية بلغت 37،00 م، لتحقق المركـز الاول وتنهي مشاركتها بتربعها على عرش فئة الـF41 بذهبيتين (دفع الجلة ورمي القرص).

بينما النجمة البالغة مـن العمر 33 عَامًٌا قد تألقت فى العاصمة الفرنسية باريس، بعد نجاحها صباح الأحد بحصد الميدالية الذهبية فى اختصاص دفع الجلة ضوء الاسطورة الجديد بطوله العالم لألعاب القوى لذوي الهمم.

ونجحت التليلي فى السيطرة على المنافسات لفئة F41 بعد تسجيلها رمية قدرها 10،33 مترًا لتحافظ على لقبها العالمي، وتسجل رقمًا قياسيًا بتسع ميداليات بعد ذهبية 2011 بكرايستشيرش نيوزيلندا وذهبية ليون 2013 وذهبيتي الدوحة 2015 وذهبيتي لندن 2017 وذهبيتي دبي 2019.

وارتفع رصيد تونس مـن الميداليات الي 8 ميداليات، بواقع 5 ذهبيات وفضية واحده وبرونزيتين، لتحتل المركـز السادس على ترتيـب الدول بعد انتهاء الاسطورة الجديد يـوم الجمعة  14 يوليو/ تموز. وعقب تتويج التليلي بالميدالية الذهبية وصلت تونس الي الميدالية رقم 110 فى تاريخها بدورة الألعاب البارالمبية، منذ أول مشاركة للبعثة التونسية فى البارالمبيك.

وترجع مشاركة تونس فى الألعاب البارالمبية للمرة الأولى الي دورة سيؤول عَامٌ 1988 فى كوريا الجنوبية وتلك  النسخه ســاهم فيها رياضى تونسي واحد، هو منعم العابد الذى فـاز بميداليتين برونزيتين.

وتملك التليلي مسيرة حافلة بالنجاحات؛ إذ حصدت الميدالية الذهبية فى دورة الألعاب البارالمبية 8 مرات، وتوجت 9 مرات بطلة للعالم فى رمي الجلة ورمي القرص. 

الدوري السعودي